الرئيسية / أخبار / أكثر من عشر قتلى وعشرات المصابين جرّاء قصف استهدف أحياء دمشق.

أكثر من عشر قتلى وعشرات المصابين جرّاء قصف استهدف أحياء دمشق.

قُتل أكثر من عشرة أشخاص واُصيب العشرات جراء تساقط عدد كبير من قذائف الهاون وصواريخ محلية الصنع استهدفت مناطق حيوية في العاصمة دمشق، قالت وسائل إعلام النظام أن مصدرها مناطق سيطرة المعارضة في الغوطة الشرقية.
وقال الاتحاد الرياضي العام أن اثنين من لاعبي “المنتخب الوطني” في رياضة الجودو وهم (ضياء الدين بدر، محمد خانجي” قُتلا، فيما أصيب أكثر من 15 لاعب بعد استهداف صالة الجودو في مدينة الفيحاء الرياضية بقذائف الهاون، فيما قُتل شخص وأصيب أكثر من 10 آخرين جرّاء تساقط لقذائف الهاون في اتوستراد الفيحاء ومحيط السفارة الروسية في حي المزرعة.

وتعرضت مناطق جرمانا ودويلعة وباب توما وباب شرقي ومحيط دمشق القديمة لقصف بعدد كبير من قذائف الهاون وصواريخ محلية الصنع تسببت بمقتل 4 أشخاص وإصابة أكثر من 20 آخرين بعضهم بعضهم بحالة خطرة، بحسب مصادر طبية، فيما استهدفت قذائف المحلق الجنوبي مسببة أضراراً مادية.

وتسببت قذائف هاون استهدفت شارع خالد بن الوليد وحي المجتهد وحي الموازيني بمقتل شخصين على الأقل، أحدهم كان في منزله، وإصابة العشرات جراء تساقط عدد من القذائف الصاروخية في المنقطة.

ويتهم النظام السوري فصائل المعارضة بقصف أحياء مدينة دمشق، ويرد بقصف بصوارخ أرض أرض وغارات جوية، يقول أنها استهداف لمنصات إطلاق الهاون.

وتعرضت دمشق خلال الأيام السابقة لقصف كثيف تسبب حتى الآن بمقتل أكثر من 30 مدني وعدد من العسكريين في مناطق متفرقة .

وتعتبر هذه الحملة هي الأعنف منذ أشهر طويلة، توقف فيها الهاون عن التساقط في أحياء دمشق مع إعلان خفص التصعيد في عدة مناطق سورية منها مدينة دمشق وغوطتها، ليعود مجدداً ويحصد أرواح المدنيين.

رابط مختصر:

شاهد أيضاً

اعتقال أبو بحر بعد أيام من هروبه وإعدامات تطال قيادات برزة في سجن صيدنايا.

  نفذت استخبارات النظام السوري حكم الإعدام بحق عدد من قيادات المُصالحات في حي برزة، …

اترك رد